لديك صورة على الإنترنت لديها تأثير قوي على آفاق حياتك المهنية. يعد تتبع أنواع الأشياء التي تظهر عندما يبحث الأشخاص عن اسمك على الإنترنت طريقة جيدة لمعرفة الأشياء التي قد تترك انطباعًا سيئًا لدى جهات التوظيف أو أصحاب العمل المحتملين.
يعتبر الاطلاع على هذا النوع من المعلومات (على سبيل المثال ، حيث يظهر اسمك أو صورك على الإنترنت) أمرًا بالغ الأهمية وشيئًا يجب عليك القيام به بانتظام.
عندما يتعلق الأمر بإدارة صورتك عبر الإنترنت ، هناك نوعان مختلفان من المعلومات:
المعلومات التي تضعها على الإنترنت بنفسك –
المعلومات التي يضعها الآخرون عبر الإنترنت –
النوع الأول من المعلومات سهل التحكم. النوع الثاني من الصعب السيطرة عليه ، ولكن ليس من المستحيل.

Managing Your Own Posts


إليك ثلاثة أشياء أساسية يجب التفكير بها عند وضع معلومات عن نفسك عبر الإنترنت:

1. Keep Your Updates Professional

عند استخدام موقع تواصل احترافي ، يجب أن تكون تحديثات حالتك أو تغييرات في ملفك الشخصي متعلقة بالأشياء المحترفة فقط.
نشر الأشياء المتعلقة بعملك أو دراستك أمر جيد. يجب ألا تنشر أبدًا أي شائعات أو شكاوى أو آراء شخصية على موقع تواصل احترافي.

2. Don’t Be Mean or Negative

العروض العامة للغضب (المساعد الشخصي الرقمي الآخر) فقط لأنك لا تتفق مع شخص ما لن يساعد حياتك المهنية.
هناك طرق للتعامل مع الاختلاف عبر الإنترنت بطريقة مهذبة ومهنية ، بما في ذلك استخدام الرسائل الخاصة أو البريد الإلكتروني. لا يريد المتعاقدون أن يروا من ملفك الشخصي أنك تعجبك حجة جيدة.

 

3. Use Your Personal Email Address

استخدم فقط عنوان بريدك الإلكتروني الشخصي عند التقدم للحصول على وظائف. إن استخدام بريد إلكتروني للعمل لتطوير شبكاتك أو التقدم بطلب للحصول على وظيفة هو على الأرجح ضد سياسة البريد الإلكتروني الخاصة بشركتك. إنه أيضًا تأمل ضعيف في ولائك كموظف.

Managing Other People’s Posts


من الصعب جدًا إدارة المعلومات عنك التي يضعها الأشخاص الآخرون عبر الإنترنت ، ولكن إليك بعض الخطوات التي يمكنك اتخاذها

1. Do a Regular Search

قم بعمل بحث منتظم عن اسمك واطلع على المواقع أو الصور التي تظهر. حاول استخدام كل من محركات البحث وأدوات البحث على مواقع التواصل الاجتماعي. هل تعكس هذه المواقع الطريقة التي تود أن تظهر بها لرب العمل المحتمل؟ إذا لم يكن كذلك ، يجب أن تفكر في محاولة إزالتها.

2. Contact the Poster

إذا كان اسمك مرتبطًا بمشاركات أو صور غير مهنية ، أو يمكن العثور عليها في مواقع قد تسبب مشكلة ، فحاول إزالة تلك المشاركات أو إلغاء ربطها باسمك.
اتصل بالشخص الذي أنشأها واطلب منه بأدب إزالة العلامات أو المشاركة أو الصورة نفسها. عندما تكتب إليهم ، كن مؤدباً قدر الإمكان ، فالناس أكثر احتمالاً لمساعدتكم إذا كنت مهذباً. نادرا ما يعمل العدوان أو الترويع في هذه الحالات.

3. Contact the Web Admin

إذا لم يساعدك الملصق ، أو إذا لم تتمكن من العثور على الملصق الذي يمكن الاتصال به ، فحاول الاتصال بمدير موقع الويب أو المالك لمعرفة ما إذا كان سيزيل اسمك من الموقع.
على مواقع الشبكات الاجتماعية ، توجد أحيانًا طرق بسيطة يمكنك إما إزالة العلامات أو إعداد أشياء بحيث لا يمكن وضع علامة عليها بدون إذن. تحقق من إعدادات الخصوصية لمعرفة ما يمكنك فتحه.
وضعت الكثير من المواقع أيضًا طرقًا لتقديم شكوى – ما عليك سوى البحث عن رابط يحمل عنوان “مساعدة” أو “اتصل بنا”.

Keep Your Personal & Professional Profiles Separate


من المهم تحديد اختلاف واضح بين ملفاتك الشخصية المهنية والشبكات الاجتماعية. يجب عدم استخدام مواقع الشبكات المهنية إلا في سياق احترافي – ليس اجتماعيًا.
 والمواقع “الاجتماعية” الأخرى منفصلة عن ملفات التعريف الخاصة بك على الإنترنتFacebook بالإضافة إلى التأكد من أن الطريقة التي تستخدم بها ملفات تعريف الشبكات المهنية الخاصة بك مناسبة ، فمن المهم أيضًا التأكد من أن
تحقق من ملفات التعريف الاجتماعية الخاصة بك. هل لديك اتصالات مع زملائك العمال أو أرباب العمل؟ إذا كان بعض زملائك من العمال أصدقاء أيضًا ويمكن الوثوق بهم ، فلا بأس بذلك. إذا كانوا فقط معارفًا وكنت لا تريد منهم أن يعرفوا عن أنشطة البحث عن وظيفة ، فعليك التفكير في إزالتها.
يجب عليك أيضًا عدم مناقشة (أو تقديم شكوى) من المشكلات المتعلقة بالعمل على مواقع الشبكات – سواء كانت مهنية أو اجتماعية. إلى جانب الافتقار إلى الاحتراف ، فإن بعض المنظمات لديها سياسات لوسائل الإعلام الاجتماعية تتضمن حقها في إطلاق النار عليك إذا كان هناك شيء تكتبه على وسائل التواصل الاجتماعي ضد واجباتك ومسؤولياتك كموظف.
تذكر: حتى إذا كنت تعتقد أنك قد أوقفت ملفك الشخصي ، فسيظل بإمكان الأشخاص خارج شبكتك مشاهدة ما تنشره.

For more about managing your online footprint, check out  Online Safety pages.


 Source